بنك القاهرة عمان

فضيحة تحكيمية في مبارة تونس ومالي والحكم يقرر فوز مالي

12 يناير 2022
فضيحة تحكيمية في مبارة تونس ومالي والحكم يقرر فوز مالي

وطنا اليوم –  أعلن الحكم الرابع لمباراة تونس ومالي في كأس أمم أفريقيا فوز الأخير لعدم نزول نسور قرطاج لأرضية الملعب بعد قرار استكمال اللقاء، الذي كان قد أنهاه الحكم الأساسي جاني سيكازوي في الدقيقة 89 دون مبرر مقبول، مما جعل الاتحاد الأفريقي لكرة القدم «كاف» يقرر استكمال آخر 3 دقائق منها لكن المنتخب التونسي رفض هذا القرار.

كان الحكم الأساسي جان سيكازوي قد أنهى المباراة في 89:59، والنتيجة تشير إلى فوز مالي بهدف نظيف مما دفع نسور قرطاج للاعتراض، وفعلًا حصلوا على مرادهم بقرار الاستكمال من جديد في غياب سيكازوي، ووجود الحكم الرابع الذي فوجئ بعد ذلك عند محاولة استكمال الوقت المتبقي من مباراة تونس ومالي وهو عبارة عن دقيقة أصلية ودقيقتين كوقت بدل ضائع، لكن نسور قرطاج تراجعوا ورفضوا نزول الملعب طمعًا في إعادة المباراة بالكامل.

ولكن حينما نزل لاعبو المنتخب المالي للمباراة فوجئوا بعدم نزول لاعبي المنتخب التونسي لملعب المباراة وانتظر الحكم 3 دقائق من أجل نزول نجوم تونس ولم ينزلوا لأرض الملعب ليقرر الحكم إنهاء المباراة واعتبار تونس منحسبة وفوز مالي بهدفين دون رد.

7691400181602842888 - وطنا نيوز

وقال مراسل بي إن سبورت خلال تغطيته للحدث الذي أحدث ضجة كبيرة في الوسط الرياضي الأفريقي «رئيس الاتحاد التونسي أبلغني بأن قواعد ولائحة الاتحاد الأفريقي تؤكد أي مباراة تنتهي قبل الدقيقة 90 تعاد وده سبب عدم نزولهم تمسكهم بالمادة دي».

ومن المنتظر أن يصدر الاتحاد الأفريقي لكرة القدم كاف بيانا بعد قليل من أجل كشف ملابسات ما حدث والإعلان عن قراره النهائي خلال الساعات القليلة المقبلة خاصة أن قرار الحكم كان غريبا للغاية بإنهاء المباراة في الدقيقة 89 أي قبل نهاية الوقت الأصلي.