بنك القاهرة عمان

وفد من المراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها يزور المركز الوطني لمكافحة الاوبئة والأمراض السارية

5 سبتمبر 2022
وفد من المراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها يزور المركز الوطني لمكافحة الاوبئة والأمراض السارية

IMG 20220905 WA0108 1 - وطنا نيوز

وطنا اليوم – بدأ المركز الوطني لمكافحة الأوبئة والأمراض السارية اجتماعاته الفنية المتخصصة اليوم الإثنين مع وفد من المراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها برئاسة المدير الاقليمي لمنطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا في المراكز لأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها هيذر بيرك في زيارة رسمية للاردن تستغرق عدة أيام.
واستقبلت رئيسة المركز الوطني لمكافحة الاوبئة والأمراض السارية الدكتورة رائدة القطب في مقر المركز الوفد الأمريكي الفني الذي يضم مدير برنامج المؤسسة الوطنية للصحة العامة للسيطرة ومكافحة الأمراض شيلي براتون، بالإضافة إلى مختصين دوليين في هذا المجال.
وناقشت القطب بحضور امين عام المركز الدكتور محمد اليحيى وفريق عمل المركز والوزارات المعنية والمركز الوطني للأمن وادارة الأزمات ومجموعة من الشركاء المحليين والدوليين في اجتماع موسع مع الوفد الأمريكي سُبل التعاون المشترك بين الجانبين في مجالات مكافحة الأوبئة والأمراض.
وتناول اللقاء آليات تعزيز ممارسات الصحة العامة في مجال الوقاية من الأوبئة والأمراض السارية والاستعداد لمواجهتها محليا ودوليا، بما في ذلك التهديد الإرهابي البيولوجي، وتعزيز السلوكيات الصحية والبيئية السليمة، بالإضافة إلى تعزيز إمكانيات الأردن في الرصد الصحي، وتطوير أنظمة المعلومات الصحية، واتخاذ التدابير اللازمة لمنع انتشار الأوبئة والأمراض السارية والحد من آثارها.
وقالت القطب ان المركز الوطني لمكافحة الاوبئة والأمراض السارية تأسس بتوجيهات ملكية سامية بعد تعرض الأردن والعالم لجائحة كورونا، حيث صدر نظامه بهدف تعزيز الجهود الوطنية للحد من انتشار الأمراض والأوبئة بالتنسيق مع الجهود الإقليمية والدولية، مضيفة أنه لتحقيق الرؤية الملكية السامية التي تأسس من أجلها المركز فإن مجلس ادارته برئاسة رئيس الوزراء وعضوية الوزارات المعنية بالصحة الواحدة، لهذا يضم مجلس المركز في عضويته وزراء الصحة، الزراعة، المياه والري والبيئة ومدير عام الخدمات الطبية الملكية و4 خبراء فنيين ورئيس المركز.
وبينت القطب أن زيارة الوفد الأمريكي للأردن تأتي بعد سلسلة لقاءات عُقدت سابقا عبر خاصية الاتصال المرئي بين المركز الوطني لمكافحة الأوبئة والأمراض السارية والمراكز الأمريكية العاملة في ذات المجال، مشيرة إلى أن الهدف من هذه اللقاءات الاستفادة من الخبرات الفنية والتجارب الأمريكية في مجال مكافحة الاوبئة والأمراض، خصوصا أن خبرة المراكز الامريكية التي تعمل في هذا المجال تمتد لأكثر من سبعين عاما، وذلك تمهيداً إلى تعزيز التعاون بين الجانبين مستقبلا وتبادل الخبرات في مجال مكافحة الأوبئة والأمراض السارية.
وأضافت أن هذا النوع من التعاون مع المراكز النظيرة على المستويين العربي والإقليمي والعالمي لعمل المركز يهدف إلى تعزيز الجهود الوطنية الموجهة لمكافحة التهديدات الصحية والتخفيف من حدتها وللاستفادة من الخبرات الدولية والدعم الذي ممكن تقديمه للمركز من خلال شراكات ومذكرات تفاهم واتفاقيات تبرم لهذه الغاية، وذلك لتعزيز الأمن الصحي للأردن، وضمان توفير الصحة العامة والحماية الصحية للأردنيين، من خلال رفع الكفاءة والقدرات الفنية على إيجاد الطرق العلمية المبنية على الأدلة للوقاية من الأمراض والأوبئة ومكافحتها.
وأكدت القطب أن المركز يعمل أيضا على تنسيق جهود الاستجابة المحلية، للحد من الأوبئة والجوائح والتهديدات الصحية الأخرى، ومتابعة تنفيذ خطط الطوارئ الصحية، إضافة إلى أن المركز يرصد ويتابع كافة التهديدات الصحية والبيئية ويدرس علاقتها بالأوبئة والأمراض.
ولفتت إلى أن المركز يسعى إلى انشاء نظام معلومات صحي للأمراض من خلال إيجاد نظام رصد وطني متعدد القطاعات، والعمل على ربط البيانات من كافة القطاعات، وانشاء نظام رصد تنبؤي (Intelligence) من القطاعات المختلفة مبني على رصد الظواهر والاحداث الصحية، وانشاء شبكة معلوماتية بين المختبرات المعنية بمهام عمل المركز.
وأشارت إلى أنه بدأ العمل بإنشاء مختبر مرجعي للصحة العامة بالتنسيق مع المعنيين في المختبر المركزي لوزارة الصحة وغيرهم، إذ سيعمل على تحقيق الهدف بالوصول إلى مختبر مرجعي محلي متقدم لفحص العينات ذات الخصوصية، والتي يصعب التعرف على ماهيتها، وبناء الشركات مع المختبرات الدولية.
وأكدت أن المركز يحظى بدعم متواصل من الحكومة لتذليل كافة العقبات التي قد تعيق عمله، مشيرة إلى أن المركز يتعاون حاليا مع وزارتي الصحة والاقتصاد الرقمي لإنشاء أنظمة غاية في الأهمية منها نظام لقاعدة بيانات صحية ونظام رصد تنبؤي لرصد الظواهر والأحداث الصحية والتهديدات الصحية التي ترافقها والتصدي لها والتخفيف من حدتها.
واستعرضت القطب خلال اللقاء أنشطة ومهام عمل المركز وصلاحياته ومسودة الاستراتيجية الخاصة بعمله التي هو بصدد الانتهاء من إعدادها والخبرات الأردنية في مجال مكافحة الأوبئة والأمراض السارية والجهود التي تبذل بالتعاون مع شركاء المركز.
وينظم المركز الوطني لمكافحة الاوبئة والأمراض السارية للوفد الأمريكي عدداً من اللقاءات الهامة على مدار أيام تواجده في الأردن مع عدد من المسؤولين وبعض الجهات الحكومية والدولية الشريكة لعمل المركز.