بنك صفوة
CAB

الأسيرات الفلسطينيات ربا وشذى وليان .. زميلات الجامعة والزنزانة

1 يونيو 2021
الأسيرات الفلسطينيات ربا وشذى وليان .. زميلات الجامعة والزنزانة

وطنا اليوم:حكمت محكمة الاحتلال العسكرية في عوفر، على الطالبة الفلسطينية ربا عاصي “21 عاما” بالسجن الفعلي لمدة 21 شهراً وغرامة مالية تقدر بـ3000 شيكل.
واعتقلت عاصي من منزلها في بلدة بيتونيا بتاريخ 9/7/2020، وجرى نقلها إلى “عوفر” وتعرضت للاستجواب والتنكيل خلال عملية الاعتقال، وقضت ما يقارب 21 يوماً في زنازين سجن “هشارون”
وعاصي، هي طالبة في جامعة بيرزيت تخصص علم اجتماع في سنتها الثالثة.
وانضمت عاصي الى زميلتيها في جامعة بيرزيت، شذى الطويل، وليان كايد، حيث حكمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي على الطويل بالسجن لمدة 14 شهرا وقبلها على الطالبة ليان 16 شهرا.
وذكر مكتب إعلام الأسرى أن قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت الطويل بتاريخ 2/11/2020 بعد مداهمة منزل عائلتها، ووجهت لها تهمة نشاطها الطلابي السياسي في جامعة بيرزيت.
وأشار إلى أنه منذ اعتقالها لم يزرها ذووها أو تتحدث معهم عبر الهاتف، وتم تأجيل محاكمتها عدة مرات، ومن المتوقع إصدار حكم بحقها، وهي تقبع في سجن “الدامون”.
وأضاف مكتب إعلام الأسرى أن الأسيرة عاصي اعتُقلت بتاريخ 9/7/2020 من منزلها بطريقة همجية، إذ زجتها قوات الاحتلال داخل الجيب العسكري، وأجبرتها على الجلوس على أرضية الجيب القذرة، ونقلها إلى ساحة أحد معسكرات جيش الاحتلال.
وأوضح أن إحدى المجندات تعمدت جرها بعنف وهي مقيدة اليدين والرجلين، فكادت أن تقع عدة مرات، وبسبب القيود المشددة أُصيبت بنزيف في رجلها، كما تم تهديدها من ما يسمى بـ”قائد المنطقة” بإبقائها بالسجن، وحرمانها من دراستها، وخلال التحقيق عُزلت في زنازين قذرة، تفتقر للحمام ومليئة بالحشرات.
وأجلت محاكمتها عدة مرات، ويتهمها الاحتلال العاصي بممارسة “نشاطات طلابية معادية” من خلال الجامعة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.