اورنج
CAB

فضائح #ماكدونالدز تتوالى…مراحيض #ماكدونالدز تحت المساءلة

19 نوفمبر 2021
فضائح #ماكدونالدز تتوالى…مراحيض #ماكدونالدز تحت المساءلة

وطنا اليوم –  طالبت السلطات البرازيلية من فرع تابع لسلسلة مطاعم “ماكدونالدز”، الأحد، مواكبة التشريعات الصحية التي تنص على تخصيص مراحيض منفصلة للذكور والإناث.

وانتشر مقطع فيديو عبر وسائل التواصل الاجتماعي، يبدو أن امرأة صورته داخل المراحيض المخصصة للجنسين في المطعم الواقع في مدينة باورو بإقليم ساو باولو.

وتقول المرأة شاكية في الفيديو: “هذا أمر سخيف! الأطفال يستخدمون هذه المراحيض”.

وبعد أن أثار المقطع جدلا واسعا عبر وسائل التواصل الاجتماعي، قام مسؤولون في القطاع الصحي بزيارة المطعم و”كشفوا أن تشريعات البلدية الصحية لم يتم احترامها”، وفقا للمسؤولين.

وتفرض القوانين البرازيلية أن تكون مراحيض الذكور والإناث “منفصلة” وأن يكون تصنيفها لأي من الجنسين واضحا.

ومنحت السلطات المطعم مهلة أسبوعين لمراعاة القوانين أو فرض غرامة أو إغلاق المطعم.

وفي بيان أوضحت الشركة أنها أرادت توفير مساحات “تتضمن الشمولية والاحترام”، و”كي يشعر الجميع بالترحيب”.

وذكرت “ماكدونالدز” أنها “تتعاون مع السلطات لمواكبة معايير معينة”.

وذكرت “فرانس برس” أن المحافظين في الدولة هم من أثاروا الجدل حول المقطع المنشور، حيث أصبح التعريف الجنسي موضوعا حساسا، بالأخص منذ تولي الرئيس اليمني، جايير بولسونارو، الرئاسة قبل ثلاث سنوات، وهو معروف بمواقفه المعادية للمثليين والتمييز الجنسي.

كلمات دليلية

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.