بنك القاهرة عمان

النائب الرياطي تحمّل الحكومة مسؤولية حادث العقبة: لا سلامة عامة

28 يونيو 2022
النائب الرياطي تحمّل الحكومة مسؤولية حادث العقبة: لا سلامة عامة

وطنا اليوم:بينت النائب تمام الرياطي، اليوم الثلاثاء، أن نجلها أحد المصابين في حادث تسرب الغاز السام في ميناء العقبة.
وفي التفاصيل، قالت الرياطي، بأن نجلها يعمل في أحد الشركات المقابلة للميناء، وتعرض لحالة اختناق أثر استنشاق الغاز السام، وعند نقله لأحد المستشفيات لم يتمكنوا من اسعافه لعدم توفر الأكسجين فيه قبل تزويد الدفاع المدني المستشفيات بالاكسجين.
وتابعت، “تم نقل نجلي لمستشفى أخر، وكان مكتظ بالمصابين واضطررت لنقله لمستشفى خاص في العاصمة عمان، وحالته الآن مستقرة”، لافتةً إلى أن محافظة العقبة لا يوجد فيها مستشفى حكومي، وتضم مستشفى عسكري واحد ومستشفيين خاصتين وهو بحد ذاته “كارثة”.
وحمّلت الرياطي مسؤولية الحادثة لحكومة الخصاونة والمسؤولين في سلطة العقبة، مبينةً أن جميع الشبان الضحايا هم أهمال لملف السلامة العامة وتحديدًا بالمنطقة الجنوبية في العقبة، إذ أن المطالبات بالاهتمام بهذا الملف مستمرة منذ سنوات.
وأضافت، أن هذا الحادث ليس الأول من نوعه في العقبة، فقد وقع انفجار بالصوامع قبل حوالي سنتين، عدا عن تكرار انبعاث الغازات السامة من الميناء.
وتحدث أهالي المصابين يوم أمس عن الأهمال في ملف السلامة العامة وما يعانيه العمال من مخاطر، وكانوا قد وجه العمال العديد من المذكرات لمدير مؤسسة الموانئ ورئيس سلطة العقبة التي تطالب بأعمال الصيانة، وفق الرياطي.
وكشفت الرياطي أن اثنين من ضحايا الحادثة “وحيدين أهاليهم”، وأخر من المفترض أن يكون زفافه بعد أشهر