بنك القاهرة عمان

خريس : نقدم اعتذارنا عما ورد من خطأ في اسم شاعرنا عرار

منذ دقيقتين
خريس : نقدم اعتذارنا عما ورد من خطأ في اسم شاعرنا عرار

وطنا اليوم:اظهرت صور متداولة لمجلة اربيلا الصادرة عن إدارة انشطة عاصمة الثقافة العربية في محافظة اربد وجود خطأ بتسمية الشاعر الاردني مصطفى وهبي التل .
وعلق مراقبون على الخطأ بأنه فادح ، حيث سمي وفق المجلة ارابيلا بعددها الأول ( مصطفى بن وهبي بن صالح بن مصطفى ) غافلا محرر أو معد النص ان ” مصطفى وهبي ” اسما مركبا ، ووالده رحمه الله هو صالح المصطفى يوسف التل ، لا وهبي .
والتقت الخطأ الاكاديمي والباحث والناقد الاستاذ الدكتور زياد الزعبي استاذ اللغة العربية في جامعة اليرموك، في عدد المجلة التي صدرت قبل يومين .
وقال د. الزعبي في تغريدة نشرها على صفحته مرفقا معها صورة عن خطأ المجلة :

” صباحكم خير ومعرفة. لاحظوا الاسم الجديد لمصطفى وهبي أصبح مصطفى بن وهبي. هذا أمر سيدوخ الباحثين في معالجته. شكرا لاحتفالية إربد التي أبدعت إحدى منشوراتها المهمة في اختراع الاسم الجديد . وهذا غيض من فيض المعرفة في المجلة …” بالمناسبة، كثر وانا منهم ، كانوا يجهلون ان اسم الشاعر ” مركبا ” لكن بالمقابل ، كثيرون من المتخصصين يعلمون ذلك الامر، الذي يعيدنا لمربع توسيد الامر لغير اهله ، في جانب الإشراف الفرعي من خلال لجان انشطة الفعالية ، لكن إذا ما علمنا ان الإدارة التنفيذية للفعالية مختصة بهندسة العمارة ، ووزيرة الثقافة مختصة بالتربية ، فلا غرابة من تكرار الاخطاء صغيرة كانت أم كبيرة ” .
الى ذلك اعتذرت رئيسة تحرير مجلة أرابيلا سميحة خريس عن الخطأ الذي ورد في العدد الأول للمجلة والذي تمثل في ورود اسم شاعر الاردن الكبير ” عرار ” باسم ( مصطفى بن وهبي بن صالح بن مصطفى ) ، في الوقت الذي هو معروف ان اسم عرار هو مركب ” مصطفى وهبي ” ، ووالده رحمه الله هو صالح المصطفى يوسف التل .
حيث اوردت خريس اعتذراها عبر بيان جاء فيه : ” لاحظنا غيرة المثقفين في اربد والاردن على اسم عرار ، شاعرنا ورمز الثقافة العربية في هذا العام.
ونحن في مجلة أربيلا الثقافية شعرنا بالفخر والمسؤولية إذ منحنا الفرصة لرسم معالم المشهد الثقافي في إربد، وكان توجهنا لتكريم عرار وسواه من أعلام اربد الكرام، وما وجدت هذه المجلة إلا لهذا الغرض.