عروض المركبات التجارية HD65
CAB

كتاب للراحل خالد علي مصطفى يتناول 3 شعراء ستينيين وسبعينيين من خارج البيان الشعري

6 يوليو 2021
كتاب للراحل خالد علي مصطفى يتناول 3 شعراء ستينيين وسبعينيين من خارج البيان الشعري

وطنا اليوم:صدر عن دار سطور في بغداد/2020 كتاب (شعراء خارج البيان الشعري) للكاتب والناقد العراقي الفلسطيني (خالد علي مصطفى) يتضمن محاولات نقدية تتناول تجارب ثلاثة شعراء عراقيين في عقدي الستينيات والسبعينيات من القرن الماضي.
التجربة الاولى للشاعر حسب الشيخ جعفر تناول فيها القصيدة المدورة التي اشتهر بها من دون سائر زملائه، وكيف أدى ايقاعها الى تغييرات أسلوبية على صعد التركيب والتخييل والبناء.
التجربة الثانية تناولت شعر حميد سعيد، وانتقالاته شبه الفجائية من (حصار الموضوع) إلى (حرية التصور) عزف لها بموسيقى شعرية خاصة نبذ طائفة من مواضع الايقاع مكاناً قصياً عن اصولها المرعية، فانتج إيقاعية خاصة به.
والمحاولة الثالثة كانت عن (سركون بولص) بعد ان اتجه الى قصيدة النثر وابتعد كل البعد عن الشعر الموزون لبيان كيف يتأتي للنثر ان يكون شعراً ومتى يظل النثر نثراً في تحولاته الشعرية .
وأردفت كل محطة لشعراء البيان بنماذج شعرية لهم تكون دالة على تم التطرق اليه وفي نهاية الكتاب وضعت للكاتب ثلاثة ملاحق:
1 – (قالوا وأقول) فيه بعض المقالات التي تطرقت إلى كتاب المؤلف السابق (شعراء البيان الشعري)
2 – (العودة إلى النص) وهو مجموعة ملاحظات موجزة بين فيها الكاتب المنهج المستنبط من النص لإثبات جدارته بعكس مناهج الحداثة وما بعدها.
3 – (البيان الشعري وأنا) أوضح فيه الكاتب موقفه من البيان وقناعته فيه المتأتية من أن الأصول التي اعتمدها هي من بديهيات القول في الشعر، بغض النظر عن تهويمات الأسلوب الفضفاض، والحماسة الاحتفالية.
بين الكاتب ان هذا الكتاب (شعراء خارج البيان الشعري) جاء ليكمل الكتاب الذي سبقه والذي تناول ثلاثة شعراء ممن وقع كل واحد منهم على البيان الشعري (سامي مهدي، فوزي كريم، فاضل العزاوي)، اما الشعراء الذين جرى الكلام على شعرهم فهم من خارج البيان.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.