عروض المركبات التجارية HD65
CAB

الإعلام العربي يتغنى بالجيش العربي المصطفوي

9 أبريل 2021
الإعلام العربي يتغنى بالجيش العربي المصطفوي

وطنا اليوم – تغنت وسائل اعلام عربية عبر صفحاتها الرسمية بالجيش العربي المصطفوي، وكان النصيب الأكبر من هذه المنشورات من قبل الاخوة العراقيين. والفلسطينين في الضفة وغزة

وسطر أبناء الرافدين أعلى معايير الحب والاخاء بين الشعبين الشقيقين، اللذان عرف عنهما التقارب الشديد في كافة الأزمان وعلى مختلف الأصعدة.

ونشرت القنوات الفضائية والمواقع الإخبارية منشوراً موحداً عبر صفحاتها الرسمية يتغنى بالجيش العربي، وكان مضمونه كالأتي:
” رسالة حب من بلاد الرافدين للجيش العربي في الاردن الحبيب
-هذا الجيش الذي عاش فينا كما الوطن ، على جباه العرب مرسوما على (البوريه) شعارًا وعلى قلوبنا وفاء وكرامة ونصرا ،
يرتديه النشامى على هاماتهم سيفين وسنبلة وتاجا، وارتداه الاب والاخ والابن والشقيق، عايشناه عربا واخوة ورأينا بطولاته بكل ما تعرضت له الامة من مخاطر فكان الجيش المقبل غير المدبر، سوارًا من فولاذ يحيط أطراف كل جغرافيا العرب ويحميها.. هذا الجيش الذي لم يتردد للحظة بأن تكون بغداد بالنسبة له كما عمان والقدس كما الكرك ودمشق كما اربد وغزة كما الطفيلة.

هذا الجيش الذي هو كما تراب الأردن، متواضع ولكنه عزيز، ويحملنا ولكنه شامخ، ونسير به ومعه ولكنه يحتوينا جميعا، ويحنو علينا جميعا بكل قسوتنا، ونجده كتفا يسند عثراتنا رغم نكراننا، نعم، إنه جيش المملكة الأردنية الهاشمية الذي لم يتوج جبينه يوما سوى شعار “الجيش العربي”.
ومهما اشتدت الأنواء وهطلت غيوم الصعاب وهبت علينا العواصف ، فسوف يبقى جيش المملكة (الجيش العربي) المؤسسة التي لا تطالها يد عابث ولا تحفها كف مارق، ولسوف يبقى أبد الدهر الحصن المنيع والسد الصلب الذي تتكسر عند قدميه كل محاولات النيل من الأردن، بل وحتى مغامرات اليائسين للمرور قريبًا من جدرانه وأعاليه.
ولذلك سيبقى هذا الجيش هو السيف المسلول انتصارا لامته العربية كيف لا وهو الجيش المصطفوي

يشار أن الناشط زكي أبو زاهر من مدينة غزة الأبية نشر على صفحته الرسمية على الفيسبوك منشوراً يمدح به القوات الباسلة ويستذكر بطولاتها.

” من غزة نكتب لكم

الجيش العربي الاردني شقيق فلسطين الأبية منذُ ان ولدُ اجدانا وكانوا يعملون معاً وسوياً بذلك الجيش وأخبرني جدتي ان الاردن وجيشها كانوا من أول المدافعين بسلاحهم وبندقيتهم الطاهرة عن فلسطين من دنس الاحتلال وأعوانه وكان الفضل لله ثم للجيش الأصيل بالدفاع عن ام الشهداء فلسطين حيث أروت الأرض الفلسطينية دماً شريفاً اردنياً وفلسطينياً معاً من أجلِ ان تبقى فلسطين ومقدساتها، لكم قصص وحكايات بطولية في فلسطين يا جيشنا العربي الأصيل الحبيب ، حبنا لكم يستمرُ يوماً بعد يوم نحنُ معكم دوماً.

كما عبر الصحفيان الفلسطينيان نهاد الطويل وحسين ابو خريس عن احترامهما للجيش العربي المصطفوي ومكانته التاريخية ودوره الراسخ في الدفاع عن الأمة وقضاياها.

يذكر أن القنوات والمواقع التي نشرت هذا البيان هي:
قناة المسلة ووكالة سكاي برس وسومر نيوز والعراق الآن وموسوعة العراق وقناة الدولة الفضائية وجاكوج نيوز وبالباكيت والزمان برس وخبر عاجل وكتابات الوطني والفلوجة الآن وعراق الغد والبغدادية الآن وبابل نيوز والزوراء برس والسلام نيوز وصوت سامراء والعهد نيوز وجهينة نيوز وبغداد الحدث ووكالة مراسلون واحرار العراق وموسوعة اور والشاهد الان وهلا شو والموقف العراقي ووكالة ميديا الدولية والمدى برس والرأي عراقي وصوت الشعب ودجلة برس والشرقية برس نيوز والخوة القذرة وسراج ووكالة خبر ووكالة اسرار وخبر عاجل ووكالة اسرار نيوز وشيخ محشي والرأي العام أسرار نيوز وبغداد اليوم وعاجل برس والنهرين برس والفرات برس والسومرية برس وهلا شو وبغداديون وسكاي عراقية والهوى عراقي ، اضافة الى صفحة الناشط زكي ابو زاهر من غزة.وصفحة خان يونس تجمعنا.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.