عروض المركبات التجارية HD65
CAB

السليحات : لتبقى أسوار أردننا منيعة قوية نستظل جميعا تحت خيمة الهاشميين الراسخة

11 أبريل 2021
السليحات : لتبقى أسوار أردننا منيعة قوية نستظل جميعا تحت خيمة الهاشميين الراسخة

وطنا اليوم – قال النائب نمر السليحات إنه يحق لنا كأردنيين أن نفتخر بتأسيس مئوية الدولة الأردنية التي بناها الآباء والأجداد منذ تأسس إمارة شرق الأردن عام ١٩٢١ بقيادتها الهاشمية جلالة عبدالله الأول المؤسس “المغفور له بإذن الله” وصولا إلى جلالة الملك عبدالله الثاني “حفظة الله ورعاه” وهي تكافح في الحفاظ على كيانها وعلى مواطنيها واستقرار إقليمها وموقفها الثابت اتجاة القضية الفلسطينية والوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني .

وأضاف السليحات لم تكن مسيرة البناء الوطني خلال العقود الماضية سهلة، لأنها جاءت في ظروف محلية وإقليمية صعبة، ولكن بالعزيمة والتحدي والإصرار فقد استطاع النظام السياسي في الأردن أن يتجاوز تلك التحديات بما تمتّع به من شرعية تاريخية ودينية، وتحققت الإنجازات على نحو من البناء التراكمي الذي نشهده اليوم من استقرار وازدهار في دولتنا الأردنية الراسخة التي تواكب الحداثة والتطور.

وتابع ” وفي مئوية دولتنا الأردنية التي ساهم في بنائها الهاشميون وأجيال’ الأجداد والآباء والأبناء والأحفاد، نرفع إلى جلالة سيدنا حامل راية المجد والعز والفخار مليكنا المفدى عبد الله الثاني ابن الحسين، وإلى ولي العهد الأمين، وإلى شعبنا الأردني العظيم أسمى آيات التهنئة والتبريك، ونجدّد العهد والانتماء والولاء ” .

وختم ” ونعاهد الله أن نبقى جند الوطن الأوفياء والمخلصين القابضين على حب الوطن لا نتبدّل ولا نتغيّر، لتبقى أسوار أردننا منيعة قوية نستظل جميعا تحت خيمة الهاشميين الراسخة… وكل عام والوطن والشعب وقيادتنا بألف خير ” .

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.