عروض المركبات التجارية HD65
CAB

#عاجل وزير العمل عن قرار البرك الخارجية بالمربعانية: ليست خدعة

21 يناير 2021
#عاجل وزير العمل عن قرار البرك الخارجية بالمربعانية: ليست خدعة

وطنا اليوم:برر وزير العمل وزير الدولة لشؤون الاستثمار معن القطامين قرار الحكومة بالسماح للمسابح الخارجية بالعمل مع دخول مربعانية الشتاء، ضمن حزمة القطاعات التي سمح لها بالعمل، بأنه قرار موجه للمسابح والفنادق في منطقتي البحر الميت والعقبة.
وقال القطامين خلال استضافته في برنامج “هذا المساء” عبر التلفزيون الأردني، إن القرار ليس “خدعة”، وانما الاجواء في هاتين المنطقتين تكون دافئة نوعا ما.
وقال وزير العمل إن عدد المسجلين لبرنامج توكيد بلغ 25620 شخصا منهم 9200 ذكور ونحو 16 ألف إناث.
وأكد أن هذه الأعداد سجلت بعد إغلاق باب التسجيل، عند الساعة العاشرة من صباح الخميس كما تم الإعلان عنه سابقاً، حيث سيتم تحليل المعلومات واختيار من سيتم تعييينهم كمراقبين صحيين على المنشآت.
وعن توزيع المتقدمين للعمل في البرنامج حسب المؤهل العلمي، بيّن القطامين أنهم توزعوا على: بكالوريوس 19800، ودبلوم عالي 177، ودبلوم متوسط 4800، ودكتوراة 29، وماجستير نحو 600، مبيناً أن عدد الذين يحملون شهادات متخصصة بالصحة والسلامة المهنية لم يتجاوزا 2011 متقدما أي ما نسبته 10% من إجمالي المتقدمين.
وأضاف القطامين، أن عدد العامين حاليا من المتقدمين للبرنامج 3800 وتم استثناؤهم من ذلك، لأن البرنامج يقتصر على المتعطلين.
وعن رواتب المراقبين، قال إن من يتكلف بالعمل بدوام كامل سيدفع له الراتب بالإضافة إلى الضمان الاجتماعي بواقع حوالي 320 دينار.
وأكد من الضرورة كان أن يتزامن مع صدور أوامر دفاع إجراءات يتم اتباعها حتى نسيطر على الحالة الوبائية.
وأضاف “الخوف بفتح القطاعات أن يعود المنحنى الوبائي لما كان عليه ونعود للتقيد وللحظر الشامل”.
وأكد القطامين أن الفتح كان لابد أن يرافقه برتوكولات تضمن الالتزام بالإجراءات الصحية، وتم إنشاء برنامج توكيد حتى يكون هناك ثقة في أن الأمر يسير كما ينبغي.
وأشار إلى أن المعادلة الجديدة تقتضي بتمكين المنشأة عبر برتوكول متفق عليه من المؤسسات الصحية المعنية، ومخصصة للمنشآت المغلقة، فيما يطبق على المنشآت العاملة إجراءات تم نشرها سابقاً.
ولفت إلى أن برنامج توكيد سيتأكد من جميع العاملين في المنشآت أنهم غير مصابين بكورونا، حيث رصدت حالات لعاملين في مواقع عملهم وكانوا مصابين بالفيروس.
ونوّه القطامين بأن تدرجا في برنامج توكيد، وحسب حجم المنشآت وعدد العاملين فيها حيث قسمت إلى منشآت كبيرة ومتوسطة وصغيرة.
وبين أنه يمنع على المراقب التحدث مع أي عميل، أو التصرف خارج البرتوكول المتبّع، بحيث يتحدث مع شخص واحد في المنشأة.
وأضاف إذا كانت المنشأة 500-1000 متر، يمكن لـ5 منشآت الاشتراك بتعيين مراقب واحد، وإذا كانت المنشآة تزداد عن ألف متر مربع فيتطلب من المنشأة تعيين مراقب واحد.
وأشار إلى أن القرار بالفتح التدريجي ينم عن حس عال بأهمية عودة القطاعات الاقتصادية في لحظة يتجه فيها العالم ودول المحيط إلى لإغلاق، مؤكدا “نجتهد ونتمنى أن نُصيب، والأردن يفتح القطاعات والآخرون يتجهون للإغلاق”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.