بنك القاهرة عمان

ما حقيقة وقف تزويد الأردن بالمياه من الاحتلال الإسرائيلي

31 مارس 2021
ما حقيقة وقف تزويد الأردن بالمياه من الاحتلال الإسرائيلي

وطنا اليوم:قال مسؤول أردني في تصريح، إن الأردن لم يتلق رسميا من قبل إسرائيل أي رفض لتزويده بحصته من مياه نهر الأردن، المتفق عليها بموجب اتفاقية السلام الموقعة بين الجانبين.
وأضاف المسؤول، الذي طلب عدم ذكر اسمه، أن المملكة ما زالت تحصل على حصتها من مياه نهر الأردن حسبما يتم طلبه، مؤكدا أن ذلك مؤطر باتفاقية السلام ولا مجال للعبث به، حيث ترتفع حاجة الأردن للمياه في الصيف، وتم ضخ الكميات المتفق عليها خلال هذا الفصل.
وبين أن حصة الأردن من مياه نهر الأردن يتم الحصول عليها وفق احتياجات الجانب الأردني من المياه، بخاصة في فترة الصيف.
وأكد أن حصول الأردن على حصته من مياه نهر الأردن مستمر، وأن ما تم تناقله من أنباء بهذا الشأن غير دقيق.
وكانت صحف إسرائيلية قد قالت إن رئيس وزراء الكيان المحتل بنيامين نتنياهو يتباطأ في رده على طلبٍ أردني للتزود بالمياه من “إسرائيل”، والذي قدم بسبب نقص المياه في الأردن، فيما قالت وسائل إعلام أخرى إن الاحتلال الإسرائيلي أوقف تزويد الأردن بالمياه وإن قرارا صدر بذلك.
إلى ذلك، قال الخبير الاقتصادي مازن مرجي إن ما تناقلته وسائل إعلام الاحتلال الإسرائيلي ليس بغريب وهو متوقع، وإن كان يدخل في إطار المناكفات السياسية بين الأردن والكيان المحتل والتي تفاقمت أخيرا.
وأضاف أن اتفاقية السلام يفترض أنها ملزمة، لكن الاحتلال عرف عنه التنصل من وعوده ومعاهداته، ما يتطلب تحركا أردنيا مبكرا لمواجهة احتمال عدم تزويد الأردن بحصته من المياه وخاصة في فصل الصيف، الذي ترتفع فيه معدلات الطلب، وفي الوقت نفسه تعاني البلاد من ضعف الموارد المائية الحالية والضغوط التي تعاني منها، لا سيما مع استضافة أكثر من 1.3 مليون من اللاجئين السوريين.
وأشار إلى مخاطر وقف تزويد الأردن بمياه نهر الأردن وأثره على القطاع الزراعي الذي يعاني أصلا من عدة تحديات، في مقدمتها نقص المياه وارتفاع تكاليف الإنتاج وانخفاض أسعار المنتجات الزراعية إلى حدود غير مسبوقة.