بنك القاهرة عمان

أسرة الفيصلي تتغنى بإنجازاته في احتفال مهيب

19 يونيو 2022
أسرة الفيصلي تتغنى بإنجازاته في احتفال مهيب

وطنا اليوم _ احتفل النادي الفيصلي أمس بمرور 90 عاما على تأسيسه، من خلال حفل كبير أقيم بمقر النادي في غمدان، شهد حضور شخصيات رياضية، وعدد كبير من وسائل الإعلام المحلية والعربية.

وفي بداية الحفل، ألقت راما الشرمان قصيدة شعرية تغنت فيها بالوطن والنادي الفيصلي وإنجازاته العريضة، وقدم الفنان سعد أبو تايه وصلة غنائية، فيما شهد الحفل أيضا حملة تبرعات قدمتها أسرة الفيصلي لرفد صندوق النادي.

وتحدث رئيس مجلس الأعيان فيصل الفايز خلال الحفل، حيث أكد أن الفيصلي استحق لقب “الزعيم” وذلك بناء على إنجازاته وما قدمه للوطن، مشيرا إلى أن الاحتفال بمرور 90 عاما على تأسيس النادي، تزامن مع احتفالات المملكة بالمئوية وعيد الاستقلال.

وتابع: “الفيصلي شكل حالة سياسية كبيرة برجالاته ومواقفه المشرفة، والنادي ساهم بنشر القيم الثقافية والإجتماعية، ومنذ التأسيس ساهم النادي بنشر الوعي”.

وأضاف الفايز: “الوطن يواجه تحديات كبيرة، ولله الحمد وبحنكة جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم، استطاع الأردن تجاوز كافة الأزمات التي واجهته”.

وأشار الفايز إلى أنه في بعض الأحيان تظهر بعض الأحدات الغريبة في ملاعب كرة القدم الأردنية، مشددا على ضرورة التكاتف جميعا من أجل وقف هذه التجاوزات، وواصل: “الأندية الرياضية تواجه صعوبات مالية والفيصلي يواجه صعوبات، وأتمنى من الشركات والمؤسسات دعم الأندية حتى تستطيع تأدية رسالتها”.

قطيشات: مناسبة عظيمة

من ناحيته، قال رئيس الهيئة الإدارية المؤقتة للنادي جهاد قطيشات في كلمته “أهلا بكم في بيتكم.. بيت الزعامة.. في هذه الأمسية التي نعتز ونفتخر بها، فهي مناسبة أردنية نلتقي تحت ظلالها لنحتفل بالعيد التسعين للنادي الفيصلي، وبداية اسمحوا لي ونيابة عن زملائي في الهيئة الإدارية وجماهير النادي أن أتقدم بجزيل الشكر والعرفان والتقدير إلى دولة رئيس مجلس الأعيان فيصل الفايز على تفضله برعاية حفلنا هذا، وهو القامة الوطنية والسياسية والاجتماعية التي نعتز، ونفتخر به أردنيا أصيلا وداعما للحركة الرياضية والشبابية في وطننا الغالي، حضوركم بين إخوانكم في النادي الفيصلي ما هو إلا دليل قاطع على أهمية هذا الصرح الرياضي الكبير زعيم الأندية الأردنية وعميدها الأزلي، فهو زعيم بتاريخه وإنجازاته ورجالاته وجماهيره وكوادره الفنية والإدارية”.

وأضاف “إن الاحتفال بالعيد التسعين للنادي الفيصلي، مناسبة عظيمة نعجز التعبير عن عظمتها ومكانتها، فهي مناسبة الحب والعطاء والتضحية، وهي مناسبة نستذكر فيها الإنجازات الكبيرة التي حققها عميد وزعيم الأندية الأردنية طيلة مسيرته الرياضية، رافعا راية الوطن في المحافل الدولية والعربية بكل فخر واعتزاز، وفي هذه المناسبة الغالية علينا جميعا أن نستذكر الرجالات الأردنية التي قادت النادي عبر مسيرته المظفرة فهم قامات وطنية نعتز ونفتخر بهم ونترحم على من توفاهم الله منهم.. ولهم منا كل التقدير والاحترام والاعتزاز بما أنجزوه في بناء مسيرة هذا النادي الكبير”.

ولفت قطيشات “منذ أن تسلمنا شرف الأمانة لقيادة النادي الفيصلي في هذه المرحلة الحرجة التي يمر بها النادي جراء الضائقة المالية التي اثقلت كاهله، عملنا على تنظيم كافة الأعمال وخصوصا المالية، وبدعم من أبناء الوطن المخلصين، سنواصل العمل بكل جد ونشاط متسلحين بدعمكم ومؤازرتكم للمحافظة على هذا النادي الرياضي الأردني الكبير ليبقى نسرا شامخا اعتاد على التحليق في سماء الرياضة الأردنية، ومحافظا على الانجازات الكبيرة”.

وأردف: “نعاهد الله، ونعاهد من حملنا مسؤولية إدارة النادي الفيصلي أن نعمل بكل تفان وأخلاص وبكل حيادية في انتخابات النادي المقبلة، وسنقف على مسافة واحدة مع الجميع لانجاح العرس الانتخابي المقبل، والذي سيكون بعون الله عرسا تاريخيا كما هو تاريخ الفيصلي، وتسليم أمانة المسؤولية إلى هيئة إدارية منتخبة من قبل الهيئة العامة، وأن شاء الله سنكون عونا لها وداعمين لمسيرة النادي”

وختم قطيشات: “أشكر اتحاد كرة القدم برئاسة سموالأمير علي بن الحسين على دعمه الكبير للأندية، والشكر ايضا لشركة أمنية الراعي الرسمي لفرق النادي، وإلى الاعلام الرياضي، وإلى كل ما ساندنا وساهم في اقامة هذا الحفل وإنجاحه.

تاريخ وانجازات

وعرض النادي مقاطع مصورة استعرض فيها المراحل التي مر بها النادي منذ التأسيس ولغاية الآن، متضمنة الألعاب والنشاطات الرياضية والثفافية والاجتماعية التي مورست داخل النادي، إضافة إلى عرض الأشخاص الذين تسلموا رئاسة النادي منذ العام 1932 ولغاية الآن، مثلما تم عرض الإنجازات التي حققها فريق كرة القدم، سواء على الصعيد المحلي، والمتمثلة بحصوله على 82 لقبا في بطولة الدوري وكأس الأردن ودرع الاتحاد وكأس الكؤوس، وعلى صعيد البطولات الآسيوية توج الفريقي بلقبي كأس الاتحاد الآسيوي العامين 2005 و2006، وحل بمركز الوصافة في بطولتي البطولة العربية لأبطال الكؤوس، والأندية العربية أبطال الدوري.