عروض المركبات التجارية HD65
CAB

تراجع شراء الأردنيين للكتب الثقافية بنسبة 70%

25 يناير 2021
تراجع شراء الأردنيين للكتب الثقافية بنسبة 70%

وطنا اليوم:كشف رئيس اتحاد الناشرين الأردنيين، جبر أبو فارس، الإثنين، عن انخفاض كبير في شراء الأردنيين للكتب الثقافية، خلال عام 2020.
وقال أبو فارس ، إن شراء الأردنيين للكتب الثقافية، انخفض خلال عام 2020، بنسبة بلغت نحو 60 – 70%، مقارنة مع عام 2019.
وأرجع أبو فارس، أسباب الانخفاض، إلى إغلاق دور النشر بسبب الإغلاقات التي كانت تفرضها الحكومة، منذ بدء انتشار الجائحة في البلاد.
ويوضح رئيس اتحاد الناشرين، أن الظروف الاقتصادية التي مر فيها الأردنيون، نتئجة جائحة كورونا، أثرت بشكل كبير، على مبيعات الكتب في البلاد.
واتجه المواطن الأردني، خلال فترة انتشار الجائحة في البلاد، إلى تأمين حاجياته الأساسية، في الوقت الذي تراجعت فيه رواتب فئة كبيرة من العمال، بينما فقدت فئة أخرى عملها، مما ساهم أيضا، في تراجع مبيعات الكتب، يعتبر أبو فارس.
ووفقا لأبو فارس، فإن إغلاق الجامعات والمدارس، ساهم في ضعف الإقبال على شراء الكتب، خلال فترة الجائحة.
وأشار إلى أن هنالك عاملا رئيسيا يعاني منه الناشرون في الأردن، والوطن العربي، وهو وجود الكتب الثقافية، بصيغة PDF مقرصنة على مواقع إلكترونية، مما سهّل على الناس، مطالعة الكتب بأقل التكاليف.
ومنذ نهاية عام 2020، وبالتزامن مع بدء التدرج في فتح القطاعات بالأردن، وزيادة ساعات تجول المواطنين، بدأ قطاع الناشرين في البلاد، يشهد عودة خجولة، للقراء والمطالعين، بحسب أبو فارس.
ووجه الاتحاد، وفقا لرئيسه أبو فارس، عدة رسائل إلى وزراء التربية والتعليم، والتعليم العالي، والثقافة، حول توجه قطاعهم إلى الانهيار، بسبب الظروف الصعبة التي يمر بها، دون تجاوب.
ويضع أبو فارس، اللوم على وزارة التربية والتعليم، في تهميش دور المكتبات داخل المدارس، خلال السنوات الأخيرة.
ويقول إن التربية كانت تخصص حصصا مدرسية، للمطالعة في المكتبات، غير أن هذه الحصص بدأت بالتلاشي مع الأيام، ليصبح قطاع الكتب مهمشا بشكل كبير.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.