CAB

تحذيرات من العواقب السلبية للعزوف عن المشاركة في الانتخابات

9 نوفمبر 2020
تحذيرات من العواقب السلبية للعزوف عن المشاركة في الانتخابات

وطنا اليوم:حذرت فعاليات سياسية من العواقب السلبية للعزوف عن المشاركة في الانتخابات النيابية التي ستجرى الثلاثاء.
وقالوا لوكالة الأنباء الأردنية “بترا” إن المشاركة في الانتخابات النيابية تفرز مجلس نواب قويا في فترة زمنية حساسة وعصيبة تمر بها البلاد في ظل جائحة كورونا والتطورات السياسية في المنطقة.
وقال الوزير الأسبق نادر الظهيرات: إن هناك إرادة سياسية لإجراء الانتخابات النيابية ضمن اعلى درجات النزاهة والشفافية تعبر عن إرادة الشعب في انتخاب مجلس نواب قوي لمواجهة التحديات والتغلب عليها في ظل الظروف الاستثنائية بالمملكة.
وأكد أهمية مشاركة الناخبين في جميع دوائر المملكة بالانتخابات، وعدم التراخي عن الذهاب لصناديق الاقتراع لان ذلك لا يخدم مصلحة الوطن والمواطن.
وقال الوزير والعين الأسبق حيا القرالة إن الوطن يمر بظروف استثنائية بسبب أزمة كورونا انعكست على الواقع الاقتصادي والاجتماعي والقطاعات الصحية والتعليمية وزادت نسب التضخم وارتفاع المديونية وعجز الموازنة، إضافة إلى ارتفاع معدلات الفقر والبطالة بسبب فقدان الكثير لوظائفهم.
واضاف أن هذه الظروف الناجمة عن أزمة كورونا تؤكد أن لا مصلحة لأحد بعدم المشاركة في الانتخابات النيابية بل يتوجب على كل مواطن ومواطنة الذهاب إلى صناديق الاقتراع لانتخاب مجلس نواب قوي يعكس إرادة الشعب، مشددا على أهمية التزام الناخبين في يوم الاقتراع بالتعليمات التي أعدتها الهيئة المستقلة للانتخاب للحد من انتشار فيروس كورونا.
وقال النائب الأسبق سميح المومني إن الانتخابات النيابية استحقاق دستوري يتطلب من الجميع المشاركة وعدم التواني عن الذهاب إلى صناديق الاقتراع، داعيا الناخبين لاختيار المرشح القادر على إقرار التشريعات والرقابة على اداء الحكومة وايصال صوت المواطن إلى صانع القرار.