بنك القاهرة عمان

المرحلة الانتقالية لدى الشباب بقلم : إسلام عزام  

منذ ثانيتين
المرحلة الانتقالية لدى الشباب بقلم : إسلام عزام  

المرحلة الانتقالية لدى الشباب

بقلم : إسلام عزام  

يعيش الشباب حالة من اليأس والإحباط ضمن أسباب ممنهجة تدعوهم للسلبية في العالم العربيّ على وجه الخصوص.

في السياق ذاته يلجؤون في أغلب الأحيان للاستماع للأغاني الصاخبة والمزعجة لفئة عمرية محددة، ومن الجدير بالذكر أن تلك الكلمات تصف واقعهم المؤلم، يهربون منه عن طريق الموسيقى المحبطة والكئيبة إلى حد ما. 

عدا عن ذلك غياب الاحتواء العائليّ، العائلة أسلوب نجاة للشباب وفي ذات الاتجاه غيابهم يعدّ نقصًا فالمجروح من عائلته لا يشفى مع الزمن، ويعوّض هذا النقص بالخوض في علاقات الحب الفاشلة الغير منطقية، يعتقد الأهل أن الحياة تتضمن الطعام والشراب والمسكن ( متطلبات الحياة الطبيعية) ولا يبصرون للظروف النفسية التي تنقل ابنائهم من كفوف الراحة إلى القلق والاضطراب. 

لماذا يلجأ الشاب للخيال؟ سؤال يثير الجدل كثيرًا، عند غياب المستقبل تحت بند المجهول ومحاولة الهروب من الواقع المرير ويتمثل الماضي بذكريات لا تدعو للسعادة هنا نتبع خيالنا للهروب من الممنوع إلى المرغوب.