بنك القاهرة عمان

بالصور..اختتام فعاليات الملتقى الثاني للطلبة العرب في الاردن الذي نظمته ابصار للمؤتمرات

20 نوفمبر 2022
بالصور..اختتام فعاليات الملتقى الثاني للطلبة العرب في الاردن الذي نظمته ابصار للمؤتمرات

وطنا اليوم/ اختتمت فعاليات الملتقى الثاني للطلبة العرب الدارسين في الجامعات الاردنية الذي نظمته مؤسسة ابصار لعقد المؤتمرات والندوات، مساء يوم السبت 19/11/2022 وكان الملتقى قد انطلق فعالياته في اليوم يوم الخميس 17/11/2022 في فندق موفنبيك عمان تحت رعاية دولة رئيس مجلس الاعيان فيصل الفايز، وبمشاركة اكثر من 100 طالب من مختلف الدول العربية يدرسون في جامعات اردنية( الجامعة الأردنية، اليرموك، مؤتة، الهاشمية، ال البيت، العلوم الإسلامية، الجامعة الامريكية في مأدبا، جامعة الاسراء، وجامعة جرش.

وكان رئيس مجلس الاعيان قد قال في كلمة الافتتاح التي القاها نيابة عنه العين محمد داودية على الجميع تحمل مسؤولية العمل على إيجاد المعالجات الحقيقية لهذا الواقع المؤسف، وبلورة موقف عربي موحد، يكون له دور في تقرير مستقبل المنطقة”.
وأضاف مخاطبًا الطلبة العرب “أنتم مستقبل أمتنا وعنوان عزتها وتقدمها، والأمل بكم كبير للنهوض بواقعها الراهن، نحو غد أكثر إشراقا واستقرارا، فأنتم تعرفون أن أمتنا اليوم، منذ النكبة وحتى النكسة، وما تلاهما، تعيش ما يشبه مرحلة سايكس بيكو جديدة، وبتنا نخشى أن يعاد تقسيم المقسم من دولنا”.

وأشار إلى أن منطقتنا أصبحت ساحات لصراعات دولية وإقليمية، الكل يبحث فيها عن مصالحه، ونحن كأمة عربية نعيش اليوم واقعا مريرا ومؤلما، عنوانه الفشل في تشكيل أي مشروع وحدوي.

ودعا شباب الأمة، إلى التصدي بسرعة وجدية حقيقية لمعالجة هذا الواقع الأليم، من خلال إيجاد مسار للتنمية الاقتصادية بين الدول العربية، يتمثل بتشكيل تكتل اقتصادي حقيقي بينها بعيدا عن الحسابات السياسية، مؤكدا أن شباب الأمة عليهم مسؤولية التصدي، للخطاب الطائفي والمذهبي، وتعزيز قيم الانتماء العروبي، وإعادة الاعتبار للقضية الفلسطينية، باعتبارها قضية العرب الأولى.

وقال، إن الأردن دولة محبة للسلام، تؤمن بوحدة الأمة والمصير الواحد الذي يجمعها. دولة لا تؤمن بالعنف، وتدعو إلى تعزيز القيم النبيلة ونبذ الاختلاف، دولة متسامحة مع نفسها وأمتها، لم تلطخ يدها بدم عربي، وقدمت الشهداء على أسوار القدس وباب الواد وفي الجولان واللطرون، دفاعا عن قضايا أمتنا العادلة، “وفتحت ذراعيها لكل أحرار العرب والهاربين من البطش والقتل، الفارين بأرواحهم بحثا عن الأمن والحياة الكريمة الآمنة”.
من جهته، قال رئيس الجامعة الأردنية الدكتور نذير عبيدات، إن العالم يعيش مرحلة التغييرِ في التّعليم العالي، سيما الجامعيّ منه، مشيرا إلى أن أعتى الدول في العالم أصبحت متيقنة بأن التعليم الجامعي يمر بتحديات في غايةِ الصعوبة.
وأكد أننا “في الأردن نمتلك القدرة وجميع الوسائلِ والبنى التحتية اللازمة للتغييرِ في ظل التغيرات الجيوسياسية التي عصفت بالعالم إضافة إلى ارتدادات جائحة كورونا التي ألقت بظلالها على مجمل جوانب الحياة، والثورة التكنولوجية.
ودعا إلى إعادةِ النظرِ في تصميم البرامجِ العلمية وطرِقِ التدريس التي ستشهد تحولا كبيرا، ليحتل التعليم الرقمي حيزا واسعا، والأهم التغيير في بيداغوجيا التعليمِ، لمواكبة التحول الرقمي، والابتكارِ والإبداعِ وإنتاجِ المعرفة، ولتقود الجامعات في قادم الأيام اقتصاد المعرفة القادر على إحداث الرفاه الاجتماعي.

وأضاف، نقول للأجيال القادمة من طالبي العلم، من داخل الأردن وخارجه، “سيبقى التعليم العالي في الأردنّ محافظا على تألقه وجماله، ولن يقبل الأردنيون إلا التميز في التعليم، كما هو في كلّ شيء”.

وأشار ممثل الطلبة العرب، الطالب في جامعة مؤتة، عبده الغشامي، إلى التاريخ العريق والحضارات والممالك العربية التي مرت على أرض المملكة، ومواقف الأردن الثابتة تجاه الدفاع عن دولة فلسطين الشقيقة، مؤكدا أن الأردن يخرج كفاءات لا تخلو مؤسسة عربية منهم.

إلى ذلك، أشار أمين عام اتحاد الجامعات العربية عمرو عزت سلامة، إلى أن الاتحاد يرحب بهذه اللقاءات التي تجمع الطلبة العرب وتعزز أواصر الأخوة بينهم، لافتا إلى أن الاتحاد يعنى بتوفير فرص التدريب والعمل للطلبة العرب عبر الجامعات العربية في المنطقة لتشكيل مواطن عربي قادر على خدمة أمته في أفضل كفاءة.
ودعا الأمين العام للملتقى الإعلامي العربي ماضي الخميس من دولة الكويت الشقيقة، الطلبة إلى مواجهة التحديات والصعاب من أجل تحقيق طموحهم المنشود، مشيرا إلى أن الفشل لا يعني النهاية، بل هو أولى خطوات النجاح والتفوق، وأن التميز يكون في الحياة العملية، وليس فقط في الجانب الأكاديمي.

ودعا جميع الجهات المعنية إلى إيلاء الطلبة غير الفاعلين بالرعاية والاهتمام، مشددا على أن النجاح ينطلق من التغيير عبر نقل الطلبة من حالة غير الفاعلين إلى فاعلين ومؤثرين في مجتمعاتهم.

وفي اليوم الثاني للملتقى توجه المشاركون فيه من الطلبة العرب الى مدينة البترا كان لمفوضية البترا دور مهم في تسهيل الزيارة واستقبال المشاركين بحفاوة وقد دهش الطلبة العرب بما شاهدوه من كنز حضاري عز نظيره في العالم وبعد انتهاء زيارة البترا توجه المشاركون في الملتقى الى وادي رم وشاهدوا سحر الطبيعة ولحظة غروب الشمس التي انسابت خيوطها الذهبية على رمال وادي رم وكان لهذا المنظر أثر بليغ في نفوس الطلبة العرب.

وفي اليوم الثالث واصل الطلبة المشاركين فعاليات الملتقى في مدينة العقبة وتجولوا فيها وزاروا مدينة ايلة السياحية وتجولوا على شواطي البحيرات الاصطناعية فيها وختموا جولتهم في ملعب الجولف وقد استمعوا الى شرح من القائمين عليه وامضوا وقتا من التدريب على هذه الرياضة الجديدة في الأردن وفي نهاية يوم السبت 19/11/2022 عاد الطلبة المشاركين في الملتقى الى عمان وهم يحملون اجمل الذكريات من المثلث الذهبي بما يحتويه من كنز حضاري عظيم.

IMG 1034 - وطنا نيوزIMG 0873 2 - وطنا نيوزIMG 0911 1 - وطنا نيوز

IMG 1158 - وطنا نيوز

IMG 0866 1 - وطنا نيوز

IMG 0870 1 - وطنا نيوز

IMG 0862 1 - وطنا نيوز

IMG 0856 1 - وطنا نيوز

IMG 0857 1 - وطنا نيوز

IMG 0866 2 - وطنا نيوز

IMG 0871 1 - وطنا نيوز

IMG 0869 1 - وطنا نيوز

IMG 0861 1 - وطنا نيوز

IMG 0867 1 - وطنا نيوز

IMG 0868 1 - وطنا نيوز

IMG 0891 1 - وطنا نيوز

IMG 0880 1 - وطنا نيوز

IMG 0874 1 - وطنا نيوز

IMG 0881 1 - وطنا نيوز

IMG 0884 1 - وطنا نيوز

IMG 0873 1 - وطنا نيوز

IMG 0890 1 - وطنا نيوز

IMG 0875 1 - وطنا نيوز

IMG 0885 2 - وطنا نيوز

IMG 0882 1 - وطنا نيوز

IMG 0886 1 - وطنا نيوز

IMG 0888 1 - وطنا نيوز

IMG 0905 1 - وطنا نيوز

IMG 0904 1 - وطنا نيوز

IMG 0887 1 - وطنا نيوز

IMG 0901 1 - وطنا نيوز

IMG 0907 1 - وطنا نيوز

IMG 0906 1 - وطنا نيوزIMG 1170 - وطنا نيوزIMG 1161 - وطنا نيوزIMG 1160 - وطنا نيوزIMG 1149 - وطنا نيوزIMG 1080 - وطنا نيوزIMG 1082 - وطنا نيوزIMG 1064 - وطنا نيوزIMG 1065 - وطنا نيوزIMG 1062 - وطنا نيوزIMG 1061 - وطنا نيوزIMG 1059 - وطنا نيوزIMG 1058 - وطنا نيوزIMG 1057 - وطنا نيوزIMG 1056 - وطنا نيوزIMG 1055 - وطنا نيوزIMG 1053 - وطنا نيوزIMG 1051 - وطنا نيوزIMG 1044 - وطنا نيوزIMG 1039 - وطنا نيوزIMG 1034 - وطنا نيوزIMG 1031 - وطنا نيوز0c80ecaa dd5c 44d4 9d88 b8a075bccd9d  - وطنا نيوز0d311b14 615f 4fb6 9ab9 c73d2fd5c8e2 - وطنا نيوز4b793e89 837f 4406 9131 432322429cfa - وطنا نيوز4d9320b6 cc1f 4fe0 b60b 3f9f58e2ea65 - وطنا نيوز5adb7b8e af24 4113 9b29 051cb7019cfd - وطنا نيوز6b1dede1 dc56 4e63 a8ee d4ff4145a082 1 - وطنا نيوز6b1dede1 dc56 4e63 a8ee d4ff4145a082 - وطنا نيوز7a0e921c cea5 4f69 abfa 62a8a8088673 - وطنا نيوز7a91f238 c46a 4d57 840b a9937f89f4f1 - وطنا نيوز8aed9dd1 35d5 48e2 84a6 aa29a63f1e69 - وطنا نيوز9f6b9aa1 1b4d 4725 a68c c031ebabc9ea - وطنا نيوز16c6101b cb05 4e40 8205 ddf474b9bfe1 - وطنا نيوز20e7f865 992f 4b6a b224 ec93abc9b3b7 - وطنا نيوز57d976a3 4b87 4a3d 9ac5 dc70516a99a6 - وطنا نيوز71d02956 7546 49f1 b295 a0691e0f2a8f - وطنا نيوز88bd349e 606f 449d aa9d 72c07e179217 - وطنا نيوز94f2e903 6d92 4a50 b184 75fb81cd2eb6 - وطنا نيوز0203f7d9 1fc0 4052 8576 8a5989d159fd - وطنا نيوز409f1f13 956e 4448 bab2 6fe07f6a166b - وطنا نيوز542c3de3 fb8f 4f0c a9e5 0cfe349360ca - وطنا نيوز596b1d2a f59f 4897 8760 25873745ce09 - وطنا نيوز3872d3aa 8ec0 461f b95c 51ebdc83636f - وطنا نيوز23178ef9 03e1 430a 9050 b9ff284d5c42 - وطنا نيوز175835aa 07ef 4b1d 91f7 865869b2dd12 - وطنا نيوز1069543a d922 4c9c a46a a98152d355c6 - وطنا نيوز16264791 2a69 4774 bde8 923b260ca39e - وطنا نيوز89662650 a5e2 496f b13c 5d19ebcee708 - وطنا نيوزa4c43df7 f38a 4dc7 ab9c 975f5d693971 - وطنا نيوزa965b815 5258 47c0 a879 2ccf3b62caf0 - وطنا نيوزaa64e54b c221 41de 9bc7 d42b388795fa - وطنا نيوزba5e3981 884a 4736 9484 57bf289fb0fb - وطنا نيوزc0a8647d 74b8 4532 9704 2c196a8fa55b - وطنا نيوزcf30d354 1045 43f8 a386 8828ea53ab51 - وطنا نيوزdc3ae24e 6fbb 4408 89dc 90f3735b15e6 - وطنا نيوزdf7349ce 361b 4861 a79f 9fe6eb087835 - وطنا نيوزdfac4550 0cc4 4c0e b39d 671dee5d86a3 - وطنا نيوزe0085ba2 b857 444c 974c a5000ae2a507 - وطنا نيوزe93e3d12 b5c1 4629 84cf 3298a450a52f - وطنا نيوزe71820f0 52df 4ef7 978f 65a14dd59f66 - وطنا نيوزee970ead 31e3 40e3 8371 95fcffaa7323 - وطنا نيوز