عروض المركبات التجارية HD65
CAB

أعمال فيلادلفيا تعقد ورشة عمل بعنوان “منع العدوى في ظل جائحة كورونا”

24 يناير 2021
أعمال فيلادلفيا تعقد ورشة عمل بعنوان “منع العدوى في ظل جائحة كورونا”

وطنا اليوم:ضمن أنشطة كلية الاعمال في جامعة فيلادلفيا، ودور الكلية والجامعة في نشر الوعي والثقافة المجتمعية، وتنظيم الندوات والمؤتمرات وورشات العمل ضمن البرنامج التدريبي في الكلية من خلال الشراكة مع القطاعات ذات العلاقة، فقد عقدت كلية الاعمال / قسم ادارة المستشفيات وبالتعاون مع فريق الخبراء الاردنيين للتدريب والاستشارات، والجمعية الاردنية لاختصاص ادارة المستشفيات ورشة عمل بعنوان: “منع العدوى في ظل جائحة كورونا” وذلك عبر استخدام تطبيق زووم . 

أكد الاستاذ الدكتور خالد السرطاوي نائب رئيس جامعة فيلادلفيا وعميد كلية الاعمال أهمية التوعية بسبل منع العدوى في ظل جائحة كورونا وانعكاساتها على جميع جوانب الحياة، وبدوره تحدث الدكتور راتب الحناوي مستشار معالي وزير الصحة سابقاً ورئيس الجمعية الاردنية لاختصاص ادارة المستشفيات عن النظام الصحي في ظل جائحة كورونا والادارة الصحية الفاعلة التي أسهمت في تجاوز هذه الجائحة بكفاءة وفعالية. 

كما قدم الاستاذ محمد الحوامدة الخبير والمستشار في منع العدوى ومدير عام فريق الخبراء الاردنيين للتدريب والاستشارات محاضرة تناول فيها المفاهيم الاساسية في علم الاوبئة ومنع العدوى، والسبل الناجعة في السيطرة على العدوى على المستوى الفردي والمستوى المؤسسي، ودور الافراد ووعيهم في كسر سلسلة العدوى المرتبطة بفيروس كوفيد ١٩، بالإضافة لمناقشة انواع المطاعيم المتاحة بالأردن للتحصين ضد فيروس كورونا، والحث على اخذ المطعوم لما له من دور فاعل في اكتساب المناعة ضد الاصابة بفيروس كوفيد ١٩. 

أشرف على الورشة الدكتور ناصر سيف رئيس قسم إدارة المستشفيات، وادارها الدكتور عاطف الراعوش عضو هيئة التدريس في قسم ادارة المستشفيات وأمين سر الجمعية الاردنية لاختصاص ادارة المستشفيات.

وقد حضر عدد كبير من المعنيين في القطاع الصحي الحكومي والخاص وعدد من الاكاديميين والطلبة من جامعة فيلادلفيا. واختتمت الورشة بحوار ونقاش مثمر تناول انعكاسات جائحة كورونا على القطاع الصحي بشكل خاص والقطاعات المختلفة بشكل عام.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.