بنك القاهرة عمان

تحت شعار الرضاعة الطبيعية: نُثقّف وندعم

4 أغسطس 2022
تحت شعار الرضاعة الطبيعية: نُثقّف وندعم

وطنا اليوم:مستشفى الجامعة يحتفل بالأسبوع العالمي للرضاعة الطبيعية تزامناً مع حصوله على شهادة اعتماده كمستشفى صديق للطفل للمرة الثانية على التوالي

رعى مدير عام مستشفى الجامعة الأردنية الأستاذ الدكتور جمال ملحم، اليوم الخميس، احتفالاً نظمته لجنة مستشفى صديق للطفل في المستشفى احتفالاً بالأسبوع العالمي للرضاعة الطبيعية لدعم الأمهات الحوامل والمرضعات العاملات في المستشفى وتثقيفهن حول أهمية وفوائد الرضاعة الطبيعية، تزامناً مع حصول المستشفى على شهادة اعتماده كمستشفى صديق للطفل للمرة الثانية على التوالي.

وقالت رئيس لجنة الرضاعة الطبيعية- رئيس وحدة المواليد الجدد والخداج في المستشفى الأستاذ الدكتورة إيمان بدران، بأن هذا الاحتفال السنوي والذي يحمل هذا العام شعار “الرضاعة الطبيعية: نُثقّف وندعم”، يأتي لتعزيز الأدوار الفاعلة لمقدمي الخدمة في القطاع الصحي لتثقيف الأمهات والتشجيع على الرضاعة الطبيعيّة باعتبارها المصدر الأفضل لتغذية الرضيع وتعزيز نمو دماغه، وأفضل بداية ممكنة في الحياة لكل طفل، فهي من أكثر حقوق الطفل التي يجب أن يحصل عليها، ولا يتم حماية هذا الحق إلا بدعم ومساندة المجتمع والأزواج والشركاء والأصدقاء وأرباب العمل الذين يقع على عاتقهم جميعاً خلق بيئة صديقة للرضاعة الطبيعيّة سواء كان ذلك في المنزل أو الأماكن العامة أو مكان العمل، وإنشاء مجتمع داعم يمكن أن يساعد الأم في الوصول إلى أهدافها المتعلقة بالرضاعة.

من جانبها، أشادت مديرة دائرة النسائية والتوليد الأستاذ الدكتورة أسماء الباشا بالدور المميز والرائد الذي يضطلع به المستشفى وكوادر على اختلاف مسمياتهم في دعم وتثقيف السيدات الحوامل، مؤكدةً على أن المستشفى وعلى مدار السنوات القليلة الماضية عمل على بناء قدرات الكوادر الصحية الطبية والتمريضية في قسمي النسائية والتوليد وطب الأطفال من خلال دورات ومحاضرات تعليمية وتثقيفية بالتعاون مع لجنة الرضاعة الطبيعية وممثلي الأقسام ذات العلاقة، متعهّدةً بالاستمرار في تدريب وتطوير الكوادر في مجال رعاية الأمهات والأطفال، مضيفةً بأن قسم النسائية والتوليد في المستشفى يعمل على تقديم التوعية والتثقيف للأمهات في العيادات وغرف الولادة وما بعد الولادة.

وشكرت الباشا، مساعي إدارة المستشفى الحثيثة في دعم وتبني مشروع مبادرة مستشفى صديق للطفل وتذليل الصعوبات التي قد تحدث والعمل على تهيئة بيئة مريحة لدعم الأمهات وتشجيعهن، بالإضافة إلى جميع من يساهم في دعم وتشجيع الأمهات على الرضاعة الطبيعية وفي مقدمتهم مجلس اعتماد المؤسسات الصحية (HCAC) والــ (USAID).

وأعربت الرئيس التنفيذي لمجلس اعتماد المؤسسات الصحية السيدة سلمى الجاعوني عن فخر المجلس واعتزازه بحصول المستشفى على شهادة اعتماده كمستشفى صديق للطفل للمرة الثانية على التوالي- المستوى البلاتيني-، مؤكدةً على أن هذه الشهادة ما هي إلا توثيق واضح للعمل الدؤوب الذي قدمته الكوادر ذات العلاقة والمسلّحة بالمعلومات والإجراءات الصحيحة، مُشيرةً إلى أن مشوار الجودة لا ينتهي بالشهادة وإنما يستمر بالعمل الجاد سعياً إلى تحسين الخدمات المُقدّمة للأم والطفل مع ضرورة اتباع الأسس العلمية للرضاعة الطبيعية.

بدوره، أكد الدكتور جمال ملحم، على أهمية التشجيع على الرضاعة الطبيعية لما لها من فوائد جمّة ولا سيما على صحة الطفل حيث ترفع من مستوى الجهاز المناعي وإنضاج الجهاز الهضمي لديه، علاوةً على فوائده للأم والتي أثبتت الدراسات الأخيرة بأن فرص الإصابة بسرطان الثدي تقل لدى الأم التي تتبع الرضاعة الطبيعية مقارنةً مع غيرها من السيدات.

وشكر ملحم، مجلس اعتماد المؤسسات الصحية الذي يُتيح الفرصة أمام كوادر المستشفى للتدريب والتأهيل في هذا المجال للعمل على توفير بيئة مهيئة ومريحة للأمهات وتقديم المساعدة اللازمة لهن ودعمهن وتشجيعهن على الرضاعة الطبيعية.

وفي نهاية الفعالية التي حضرها عدد من مدراء الدوائر في المستشفى ومجموعة من الأمهات، تم توزيع شهادات تكريميّة للمساهمين في إنجاح هذه المبادرة وأعضاء لجنة الرضاعة الطبيعية وعدد من ممرضات الولادة والخداج وشركة دافنشي ومؤسسة الإيمان الداعمتين للفعالية

WhatsApp Image 2022 08 04 at 2.09.06 PM - وطنا نيوزWhatsApp Image 2022 08 04 at 2.09.05 PM - وطنا نيوز