عروض المركبات التجارية HD65
CAB

اكتمال إجراءات إقامة منطقة اقتصادية أردنية عراقية

12 يوليو 2021
اكتمال إجراءات إقامة منطقة اقتصادية أردنية عراقية

وطنا اليوم:التقت وزيرة الصناعة والتجارة والتموين مها العلي في العاصمة العراقية بغداد، بنظيرها العراقي منهل الخباز ووزير التخطيط العراقي خالد بتال النجم.
وقالت الوزارة العراقية، في بيان لها اليوم الإثنين، إن اللقاء الأردني العراقي بحث آليات تنفيذ مقررات القمة الثلاثية الأردنية العراقية المصرية، التي عُقدت في بغداد مؤخرا ومناقشة عدد من الملفات ذات الاهتمام المشترك، المتعلقة بالعلاقات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية والصناعية بين البلدين.
أكّدت العلي، حرص واهتمام المملكة على دعم وتطوير العلاقات الثنائية مع العراق بما يعزز التكامل الاقتصادي والصناعي والاستثماري، مشيرة إلى وجود فرص استثمارية واقتصادية كبيرة يمكن للقطاع الخاص الأردني والعراقي استثمارها.
وقالت إن الأردن اتخاذ خطوات عملية مهمة باتجاه تطبيق مقررات القمة الثلاثية، واستكمال جميع الإجراءات القانونية المتعلقة بإقامة المنطقة الاقتصادية المشتركة.
وأعلن وزير التخطيط العراقي عن تحقيق تقدم ملموس في الكثير من الملفات المهمة، التي جرى إقرارها في قمة بغداد، موضحا اكتمال الإجراءات الخاصة بإقامة المنطقة الاقتصادية بين البلدين، فضلا عن تحقيق خطوات هامة لإنجاز مشروع الربط الكهربائي الثلاثي، وكذلك فيما يتعلق بمد أنبوب النفط الناقل من البصرة إلى ميناء العقبة.
وأكد الوزير العراقي أهمية ودور القطاع الخاص في البلدين، لاسيما فيما يتعلق بالاستثمار في المنطقة الاقتصادية، داعيا إلى المزيد من التعاون وتبادل الخبرات والزيارات بين رجال الاعمال والمقاولين والمهندسين من كلا البلدين، وبما يسهم في دعم جهود التنمية.
فيما أكّد وزير الصناعة والمعادن العراقي، استعداد العراق للتعاون في مجال صناعة الفوسفات، لاسيما في انتاج سماد “الداب”، مبينا وجود عدد من المصانع العراقية التي يمكن تشغيل خطوطها الإنتاجية، لإنتاج تلك المادة ذات الأهمية بالنسبة للفلاحين والمزارعين في العراق.
وحضر اللقاء السفير الأردني لدى العراق منتصر العقلة، ونائب وزير الصناعة والتجارة زاهر القطارنة، وعدد من المسؤولين الحكوميين ورجال الاعمال الأردنيين.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.