بنك القاهرة عمان

#عاجل اتّهامات بالجُملة للحُكومة الأردنيّة تجويع وإفقار النشامى

10 مايو 2021
#عاجل اتّهامات بالجُملة للحُكومة الأردنيّة تجويع وإفقار النشامى

وطنا اليوم:“لا حول ولا قوة إلا بالله”.. تلك العبارة تصدّرت صفحة تجمع شباب لواء فقوع الإلكترونية جنوبي الأردن بعد إعلان سعودي إلكتروني مثير للجدل يصنف الأردن ضمن المجتمعات الأشد احتياجا وفقرا في دول العالم.
الإعلان السعودي تسبّب بانزعاجات وانتقادات على منصات التواصل الأردنية وعبر مجموعات تطبيق “الواتس آب”.
وتم تداول نفس الإعلان ايضا عبر “تويتر” وعلّق مصطفى الجعافرة قائلا: “إهداء إلى حكومتنا الرشيدة”.
والضجيج الذي ثار على المنصات الأردنية له علاقة بالموقع الإلكتروني لزكاة الفطر التابع للحكومة السعودية وتحديدا لمركز الملك سلمان للإغاثة.
يقول الإعلان السعودي لمواطني السعودية ما يلي: يمكنك الآن إخراج زكاة الفطر عبر مركز الملك سلمان للإغاثة وتوجيهها لمستحقيها في المجتمعات الأشد احتياجا حول العالم.
اللافت في الاعلان السعودي أنه وضع بوابة للتبرع الالكتروني ووضع اسم الأردن مع الصومال وباكستان واليمن ولبنان ضمن الدول التي يقترح مركز الملك سلمان التبرّع بزكاة الفطر لها.
وصفت ابتسام الحفار عبر فيسبوك الإعلان السعودي بأنه فجيعة ومصيبة تسيء لكرامة الأردنيين واعتبر فتحي الأغبر في نقاشه معها بأن توجيه الزكاة للأردنيين وهم أهل الخير والكرم نكاية سياسية.
وعبر مجموعات “الواتس آب” قال عماد اللالا بأن الإعلان السعودي غير بريء لكن حكومة الأردن أوصلت العباد إلى هذا المستوى ثم تحدث اللالا عن إفقار الأردنيين وتجويعهم في إطارٍ مدروس.
وتوسع نشر عبارة “لا حول ولا قوة إلا بإلله” من باب إظهار الإنزعاج والاستياء خصوصا مع بروز كميات من طرود الخبر الرمضانية في الأردن القادمة من دول خليجية من بينها قطر والكويت.
التغريدة أغضبت الأردنيين الذين عرفوا بعزة النفس والكرامة واعتبروها مسيئة لهم وكيف تحولوا خلال سنوات إلى شعب يحتاج الى جمع الصدقات .. وتساءلوا عمن أوصلنا إلى هذه الحال ؟