عروض المركبات التجارية HD65
CAB

بايدن يسير بخطوات تصحيح اخطاء ترامب ويعلن وفض الاشتباك الجمركي مع أوروبا

6 مارس 2021
بايدن يسير بخطوات تصحيح اخطاء ترامب ويعلن وفض الاشتباك الجمركي مع أوروبا

وطنا اليوم ـ عربي دولي

اتفق الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة على تعليق الرسوم الجمركية المتبادلة بين الطرفين في خطوة جديدة لترميم العلاقات بين الطرفين.

وكانت الرسوم الجمركية طبقت في عهد الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في إطار النزاع بين إيرباص وبوينج.

لكن الرئيس جو بايدن يبدو مصمما على إغلاق ملفات النزاع مع أوروبا وترميم العلاقات مع الحليف التاريخي، ليمحو سياسات سلفه ترامب.

وقالت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين، الجمعة: “سررت بالتحدث مع الرئيس (الأمريكي جو) بايدن عصر اليوم، في باكورة محادثات وبداية شراكة شخصية جيدة”.

وتابعت رئيسة المفوضية الأوروبية “لقد اتفقت مع الرئيس بايدن على تعليق كل رسومنا المفروضة في إطار النزاعات بين إيرباص وبوينج، على منتجات صناعة الطيران وكذلك تلك غير المتعلقة بهذه الصناعة، لفترة أولية من أربعة أشهر”.

وفي إطار النزاع الدائر منذ 16 عاما بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي على خلفية المساعدات الحكومية لشركتي الطيران “بوينج” و”إيرباص”، تم فرض رسوم جمركية عقابية متبادلة.

وتتواجه الشركة الأوروبية المصنعة للطائرات ومنافستها الأمريكية، ومن خلالهما بروكسل وواشنطن، منذ أكتوبر/تشرين الأول 2004 أمام منظمة التجارة العالمية التي تبتّ بقضايا التجارة العالمية، بشأن مساعدات حكومية تُقدّم للمجموعتين وتُعتبر غير قانونية من الجانبين.

وفي 2019، أجازت المنظمة للولايات المتحدة فرض رسوم على سلع وخدمات أوروبية تبلغ قيمتها حوالى 7,7 مليار دولار تستورد سنويا وهي أكبر عقوبة تسمح بها منظمة التجارية العالمية.

وتستهدف رسوم جمركية أمريكية تم الإعلان عنها في نهاية عام 2020، سلعا أوروبية بواقع 25% على بعض أنواع النبيذ والكونياك و15% على قطع تصنيع الطائرات.

وفي قرار مماثل بعد عام، أجازت المنظمة للاتحاد الأوروبي بفرض رسوم على السلع المستوردة من الولايات المتحدة.

ومنذ ذلك الحين، فرض الاتحاد الأوروبي رسوما جمركية على صادرات الولايات المتحدة بلغت 4 مليارات دولار.

ومنذ توليه منصبه، ألمح بايدن إلى أنه لن يغير التعرفة الجمركية الإضافية التي فرضتها إدارة سلفه دونالد ترامب. لكن فون دير لايين أعربت في بيانها عن أملها بأن يشكل تعليق الرسوم مؤشرا إلى “بداية جديدة”.

والخميس اتفقت بريطانيا والولايات المتحدة على تعليق رسوم جمركية أمريكية مفروضة على منتجات بريطانية لمدة أربعة أشهر.

وكشفت فون دير لايين أن المحادثات التي أجرتها مع بايدن كانت جيدة، وتناولت أوجها أخرى عدة للعلاقات الأمريكية-الأوروبية.

وقالت إنها التزمت مع بايدن “التركيز على حل النزاعات بين شركتي الطيران”، وتابعت “إنها أنباء ممتازة للشركات وللقطاعات الصناعية على ضفتي الأطلسي، ومؤشر إيجابي جدا إلى التعاون الاقتصادي في السنوات المقبلة”

وتعهد الرئيس الأمريكي جو بايدن بـ”ترميم وإنعاش” العلاقات مع الاتحاد الأوروبي.

وقال البيت الأبيض في بيان إن بايدن تحدث مع رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين، واتفقا على تعليق الرسوم و”العمل على حلّ هذه النزاعات الطويلة الأمد في منظمة التجارة العالمية”.

وأضاف أنّ بايدن “شدد على دعمه للاتحاد الأوروبي والتزامه بترميم وإنعاش الشراكة بين الولايات المتحدة” وبروكسل.

وأشار إلى أن الاتفاق على تعليق الرسوم تقديرا لـ”قيمنا المشتركة وعلاقة الاستثمار والتجارة الأكبر في العالم”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.