CAB

الجيل الخامس والانطلاق

13 يناير 2022
الجيل الخامس والانطلاق

الأستاذ الدكتور يحيا سلامه خريسات

باعتماد الأردن الجيل الخامس من الاتصالات الخلوية وإطلاقه للمنافسة، تدخل المملكة عالم الاتصالات السريعة من أوسع أبوابه، وتفتح الباب على مصراعيه للشركات للتنافس على هذه التقنية الجديدة والتي تعتمد عليها انترنت الأشياء.
هذا النوع يستخدم الأمواج المليمترية قصيرة الأمد ذات الترددات العالية جدا والتي تقسم إلى ثلاثة نطاقات: الأول منخفض النطاق  بتردد مشابهه للهواتف المحمولة من الجيل الرابع  600 إلى  850 ميجاهرتز، مما يمنح سرعات تنزيل أعلى قليلاً من الجيل الرابع، ما يقارب 30-250 ميجابت/ثانية. تتميز الأبراج الخلوية منخفضة النطاق بأن لها  نطاق ومنطقة تغطية مماثلة لأبراج الجيل الرابع.
والثاني متوسط النطاق بموجات دقيقة من 2.5 إلى 3.7جيجا هيرتز، مما يسمح بسرعات تتراوح من 100 إلى 900 ميجابت/ثانية، حيث يوفر كل برج خلوي خدمة تصل إلى عدة أميال في دائرة نصف قطرها. يتوقع أن يكون هذا المستوى من الخدمة هو الأكثر انتشارًا، ويجب أن يكون متاحًا في معظم المناطق الحضرية.
أما النطاق الثالث والذي يعتبر عالي النطاق تستخدم فيه ترددات عالية من 25 إلى 39 جيجاهرتز، بالقرب من الجزء السفلي من نطاق الموجة المليمترية، ومن المتوقع أن يتم استخدام ترددات أعلى في المستقبل.
هذا النطاق غالبًا ما يحقق سرعات تنزيل في نطاق الجيجابت في الثانية.
  يعتمد الجيل الخامس على تقنية الإشارات الموجهة ذات الكسب العالي ويستخدم نطاق ترددي واسع، وله زمن استجابة قليل يصل إلى  1msوهو أقل بعشرة مرات من زمن الاستجابة في الجيل الرابع والذي يصل إلى 10ms، مما يسمح لعدد كبير من المستخدمين التحدث معا ولفترة زمنية طويلة، وهذا يتطلب استخدام الكم الهائل من الهوائيات متعددة المداخل والمخارج.
تتميز أيضا هذه التقنية بعدم قدرتها على اختراق الجدران والنوافذ والأشجار، مما يتطلب استخدام الكم الهائل من الهوائيات كما أسلفنا لتغطية المناطق العمياء.
نأمل أن ترى هذه التقنية النور قريبا والتي تصلح للمدن المكتظة بالسكان، ونأمل أن تستمر الأبحاث التي تدرس تأثير هذه الأمواج على صحة البشر، والتي لا تستطيع اختراق الجسم والدماغ و يقتصر تأثيرها على الجلد والوجه والعينيين.
نأمل أيضا أن تمهد هذه التقنية لفتح الكثير من وظائف المستقبل وإغلاق العديد من الوظائف التقليدية، ونأمل أن نكون من أوائل الدول العربية التي تفعل هذا النظام مما يسهم في الاستثمار وفتح المجال للتطبيقات التي تعتمد على هذه التقنية كانترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي ولغة الآلة.