عروض المركبات التجارية HD65
CAB

جامعة الأميرة سميّة للتكنولوجيا تبحث أطر للتعاون مع جامعة تكساس الأمريكية

14 سبتمبر 2021
جامعة الأميرة سميّة للتكنولوجيا تبحث أطر للتعاون مع جامعة تكساس الأمريكية

وطنا اليوم – بحثَ رئيسُ جامعة الأميرة سميّة للتكنولوجيا الأستاذ الدكتور مشهور الرفاعي، عبر تقنية الاتصال المرئي، مع نائب رئيس جامعة Texas A&M University-San Antonio للشؤون الأكاديمية، الدكتور مايك أوبرين أطر للتعاون بين الجامعتين في مجالات البرامج الدراسية، وتبادل الطلبة والمدرسين، والبحث العلمي.
كما وبحثت إمكانية استحداث برنامج ماجستير الأمن السيبراني في الجامعة، والتعاون لعمل شراكة في برنامج إدارة الأعمال 2+2 (سنتان في كل جامعة)، وبرنامج ماجستير في إدارة الأعمال التنفيذية، وتقديم خصم خاص لطلبة الجامعة الراغبين باستكمال دراستهم في جامعة تكساس مساوياً للخصم المقدم للمواطنين الأمريكيين،
كما وتمت الموافقة المبدئية من جامعة تكساس على استضافة عضوي هيئة تدريس من خريجي جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا في برنامج دكتوراه علم الحاسوب لمدة سنة بحثية POSTDOC .
وقال الرفاعي، بعد أن استعرض إنجازات الجامعة وخططها ومشاريعها، إن الجامعة وبتوجيه من سمو الأميرة سمية بنت الحسن المعظمة، رئيس مجلس أمنائها، تسعى لتوثيق عرى التعاون والتشبيك مع جامعات ذات مكانة علمية كبيرة، في سبيل تحسين مخرجاتها وتطويرها.
وأكد الرفاعي أنه يتطلع إلى بلورة الأفكار والمقترحات المطروحة في هذا اللقاء إلى اتفاقيات وشراكات تدعم منجز الجامعتين.
وعبّر الدكتور أوبرين عن سعاته بالتعاون، مشيداً بما تتمتع به جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا من مستوى علمي متميز، وسمعة طيبة، مرحبا بكل ما من شأنه أن يدعم تعاون الجامعتين في شتى المجالات.
حضر اللقاء نائب رئيس الجامعة للشوؤن الأكاديمية الأستاذ الدكتورة وجدان أبو الهيجاء، وعمداء كليات الجامعة، ومن جامعة تكساس، نائب الرئيس للبحث العلمي، وعميد كلية الأعمال.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.