وطنا نيوز -محمد سالم المجالي ...... يكتب لرأي وطنا اليوم ملك الانسانية .. وقرة عين شعبه
اليوم :
Email: watananews@gmail.com
محمد سالم المجالي ...... يكتب لرأي وطنا اليوم ملك الانسانية .. وقرة عين شعبه
التاريخ : 05-10-2017 10:44:22 المشاهدات: 6899



الحمد لله ان رزقنا في هذا البلد بقيادة ٍ حكيمة وذات ابعاد ٍ انسانية , كيف لا وهي تنتسب الى نبينا محمد - صلى الله عليه وسلم - كما أرزقنا بشعب ٍ طيب قلبه ُ وعقله ُ على صون تراب بلده ِ وعزته . بالأمس كاشف جلالة الملك المفدى أبناء شعبه وهو يلتقي أعضاء مجلس الأعيان بصراحته ِ المعهودة بحقيقة الأوضاع والأزمات التي يعاني منها الأردن . وهذه ِ المواقف ليست جديدة على ملك الانسانية والحكمة وصاحب البصيرة عبدالله الثاني ابن الحسين .
فالشعب الأردني يا سيدي يبادلك نفس الحب ويقاسمك نفس الهموم والمعاناة ويؤمن ايمانا ً كاملا ً بأنك أنت صمام أمان هذا البلد وأنك الحامي لأبناء شعبك ويشكلون الهاجس الأوحد في فكرك وعقلك وحاملا ً لهمومهم في حِلك وترحالك , لذلك تحتل قلوبهم وسوداء عيونهم ,ويفتدوك بكل ما يملكون , لأنك ملك ٌ بحجم الوطن لذلك تجد أن ّ صبر أهلك وعشيرتك الأردنية فاق ( صبر أيوب ) على كل ما يجري لهم من ضيق عيش ٍ ومعاناةٍ , فأنت يا سيدي الأمل ومفتاح الفرج الذي يتطلع له كل اردني واردنية في هذا البلد المرابط .
المشكلة يا جلالة الملك دوما ً فيمن تضع ثقتك بهم وتكلفهم بالمواقع القيادية وبمن حولك لممارساتهم اتجاه اهلك وشعبك ويبتعدون كل البعد عن رؤآك وتوجيهاتك المستمرة لهم في تأمين العيش والعزة والكرامة لأبناء شعبك فما نسمعه منهم ومن تصرفاتهم وكأنهم يضغطون على الشعب من اجل خلق الفوضى وعدم الاستقرار لكن الحمد لله أن ّ الشعب يتمتع بعقلية ووطنية أكبر من كل الحكومات ويفوت عليهم الفرصة تلو َ الأخرى , رغم كل الضيق والظروف الاقتصادية الصعبة جدا ً التي يمر بها المواطن اليوم لأن ّ الجميع يؤمن ايمانا ً كاملا ً بأن ّ كرامتنا هي في أمن ِ وطننا وحفظ وسلامة عزته ِ ليبقى هذا البلد عصيا ً على كل حاقد ومتآمر لقيادة ِ جلالتكم الحكيمة وشعبكم الطيب .
لقد كاشفت َ شعبك مؤخرا ً بأن ّ المواطن هو من يدفع فاتورة اللجوء السوري وهو من يدفع رفاهية أعضاء الحكومة والمتنفذين وبذخ ِ حفلاتهم وحفلات أبنائهم فالسؤال الذي يردده ُ كل مواطن أردني لرئيس حكومتنا هل نحن بحاجة ٍ الى تعينات ٍ برواتب خيالية من أبنائكم وأبناء أصدقائكم ومعارفكم وشللكم وهل نحن ُ بحاجة ٍ لتعين ( دبيكة ) في الملكية براتب ٍ خيالي , هل نحن بحاجة للاستماع الى فنان الأوبريت العالمي بتذكرة تتجاوز قيمتها ألف دينار وهل نحن بحاجة الى حفلات مايا دياب وشيرين وغيرها وغيرها .... فالشعب يقول : نحن بحاجة الى لقمة عيش ٍ لأننا في بلدٍ يمر بأزمة اقتصادية وظروف صعبة استثنائية فُرضت علينا وليس نحن السبب فيها .
فلسان حال اهلك وشعبك يا جلالة الملك يطالبون بحكومة عقلاء وحكومة انقاذ وطني لأن ّ الوضع العام أصبح لا يُحتمل وصبر المواطن تجاوز صبر أيوب ولا نريد حكومات جباية وضرائب ومتاجرة بقوت الشعب فالمواطن يعيش حالة ضياع وعدم توازن وفقدان للذاكرة نتيجة ما يجري من حوله من حكومات الترف لذا نقول لهم كفى ,, ارحمونا وارحموا هذا البلد من بلاويكم ومصالحكم الخاصة .

داعين الله العلي القدير أن يحفظ الأردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني وولي عهده ِ الأمين الأمير حسن ابن عبد الله الثاني -حفظهما الله - الذي أذهل العالم قبل أيام وهو يقف من على أعلى منبر في الأمم المتحدة فهنيئا ً لنا بهذا الشبل الهاشمي الذي نهل من فكر القائد ونذره ُ خادما ً للشعب والوطن مستشرقين في وجهه أمل الحاضر ورفعة المستقبل من خلال ِ فكره ِ المضيىء وعقليته ِ المتفتحة وتفكيره ِ الابداعي الخلاّق وبراعته ِ المطلقة بالخطابة التي ميزته عن الآخرين .





التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وطنا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق