وطنا نيوز -الملقي يواصل التحشيد وقريباً.. دعم مالي للمواطن عبر البطاقة الذكية
اليوم :
Email: watananews@gmail.com
الملقي يواصل التحشيد وقريباً.. دعم مالي للمواطن عبر البطاقة الذكية
التاريخ : 17-10-2017 07:10:51 المشاهدات: 3524

وطنا اليوم-عمان:واصل رئيس الوزراء هاني الملقي عقد اللقاءات مع الكتل البرلمانية في مجلس النواب في ظل سعيه لجذب واشراك السلطة التشريعية في وضع الخطط والقرارات الاقتصادية الهادفة لسد عجز الموازنة العامة في العام القادم والمقدرة بنحو ٦٠٠ مليون دينار بحسب ما افاد به مصدر نيابي.
ويلتقي الملقي في الاثناء اعضاء كتلة "العدالة" النيابية في مقر المجلس ،ويعد اللقاء الثالث من نوعة بعد لقاءه بكتلة وطن وكتلة الوفاق.
وفي تفاصيل اللقاء ، شارك العديد من النواب من غير الاعضاء في الكتلة الى جانب نائب رئيس الوزراء الدكتور ممدوح العبادي ووزير الصناعه والتجارة والتموين يعرب القضاة ووزير العمل علي الغزاوي ووزير الاعلام محمد المومني ووزير التنمية السياسية موسىى المعايطة،ولم تختلف تفاصيل اللقاء عن سابقاته،فالملقي مستمر بتحشيد النواب الى جانبه برفع الدعم عن مادة الخبز،والغاء المزيد من الاعفاءات الضريبية عن السلع ، وطرح رؤى وتصورات وصفت بالغير جدية لمنع التهرب الضريبي،وتكرير اسطوانة توجيه الدعم للمواطن.
ورفض الناطق بإسم الكتلة النائب حازم المجالي مساعي مديرة صندوق استثمار الضمان الاجتماعي سهير العلي بفصل الصندوق اداريا وماليا عن المؤسسة،مشددا على ضرروة عدم التفرد بإتخاذ القرارات المالية لأموال الاردنيين.
وقال النائب حسن السعود ان الية توجيه الدعم الحكومي للمواطن ستكون مباشرة الى الرواتب ، اضافة الى صرف بطاقات ذكية،مبينا ان الملقي كشف صراحة عن الغاء اعفاءات عن بعض السلع لتصل الى ١٦٪؜،وفرض عقوبات على المتهربين ضريبيا.
لكن النائب غازي الهواملة قال : "ان جميع ما يطرح لا يتوافق مع الحقائق وتجارب الشعب الاردني مع الحكومات خير دليل على ذلك.

الى ذلك كشف النائب د.حسن السعود ان الية توجيه الدعم الحكومي للمواطن ستكون مباشرة عبر الرواتب ، اضافة الى صرف بطاقات ذكية للمواطنين العاملين بغير القطاع الحكومي.
وبيـن السعود ان الملقي كشف صراحة خلال لقائه اليوم الثلاثاء بكتلة العدالة النيابية ، عن الغاء الاعفاءات عن بعض السلع لتصل الى ١٦٪ ،اضافة لفرض عقوبات على المتهربين ضريبيا.
يذكر ان رئيس الوزراء هاني الملقي واصل عقد اللقاءات مع الكتل البرلمانية في مجلس النواب في ظل سعيه لجذب واشراك السلطة التشريعية في وضع الخطط والقرارات الاقتصادية الهادفة لسد عجز الموازنة العامة في العام القادم والمقدرة بنحو ٦٠٠ مليون دينار بحسب ما افاد به مصدر نيابي.
التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وطنا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق