وطنا نيوز -احتفال رونالدو بكرته الذهبية يشعل غضب جماهير ميسي
اليوم :
Email: watananews@gmail.com
احتفال رونالدو بكرته الذهبية يشعل غضب جماهير ميسي
التاريخ : 11-12-2017 11:48:11 المشاهدات: 6536

وطنا اليوم - عمان : أشعل احتفال كريستيانو رونالدو، نجم ريال مدريد، بكرته الذهبية الخامسة، مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما هاجمه أنصار غريمه ليونيل ميسي متهمين اللاعب البرتغالي بالأنانية، فيما رد أنصار أفضل لاعبي العالم هذا العام الهجوم تجاه اللاعب الأرجنتيني.

ووقف رونالدو وحيداً أمام طاولة تحتوي الكرات الخمس الذهبية التي حصل عليها في مسيرته الكروية، مبتسماً أمام عدسات المصورين، فيما كان بقية زملائه يجرون تدريبات الإحماء قبل مواجهة إشبيلية يوم السبت على ملعب سانتياغو برنابيو.

 

واعتبر مناصرو ليونيل ميسي نجم برشلونة الإسباني تصرف رونالدو بالأناني وعدم احترام لجهود زملائه الذين ساهموا معه في حصول ريال مدريد على 5 بطولات خلال العام الحالي.

وذهب أنصار برشلونة إلى أبعد من ذلك، عندما نشروا صورة ليونيل ميسي خلال تقديمه كرته الذهبية الأخيرة قبل نحو عامين، وهو يتوسط لاعبي برشلونة، وهو ما اعتبره بعضهم دليلاً على شكر ميسي لزملائه واعترافا منه بمجهوداتهم التي أسهمت بحصوله على كرته الذهبية الخامسة.

 

لكن مشجعي ريال مدريد لم يتوقفوا عن تلك النقطة، كعادة التنافس الحامي بين رونالدو وميسي خلال العقد الأخير، واستشهدوا بصور سابقة لميسي كان يحتفل بكراته الذهبية وحيداً، بطريقة تشابه ما فعله رونالدو أمام أشبيلية.

 

واستحوذ ميسي ورونالدو على جائزة أفضل لاعب في العالم منذ 2008، عندما كسبها اللاعب البرتغالي قبل أن يحصد ميسي 4 كرات ذهبية، ويعود رونالدو ليتوج بها عامي 2013 و2014، وحصل ميسي على كرته الخامسة بعدها، وفي العامين الماضيين احتكر النجم البرتغالي الجائزة معادلاً رقم غريمه التقليدي القياسي.

التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وطنا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق