اليوم :
Email: watananews@gmail.com
لثلوج تعزل إسطنبول عن العالم لليوم الثالث
التاريخ : 09-01-2017 02:41:55 المشاهدات: 5968

وطنا نيوز-عمان:اضطرت الخطوط الجوية التركية إلى إلغاء 277 رحلة من مطاري اسطنبول الاثنين، بحسب وكالة انباء الاناضول الحكومية، بعدما ألغت اكثر من 600 رحلة في نهاية الاسبوع.

واعلن مدير عام الشركة بلال اكشي انه تم ايواء اكثر من عشرة الاف مسافر لم يتمكنوا من الوصول الى اسطنبول، وحوّل مسار رحلاتهم الى مدن اخرى، في فنادق، فيما جرى ايواء خمسة آلاف اخرين ايضا في المدينة التركية.

واكد العمل على تجنيب المسافرين المعاناة في هذه الظروف الصعبة، وسط انتقادات شديدة على وسائل التواصل الاجتماعي. واوضح اكشي الاثنين انه من المرتقب انطلاق 292 رحلة من مطار اتاتورك مقابل 171 الاحد. وفي يوم اعتيادي تهبط وتقلع اكثر من 1500 طائرة في المطار.

بعد نشر شكاوى غاضبة من الركاب العالقين على مواقع التواصل، قال أكشي "نعمل لكي نتجنب التسبب بمعاناة لركابنا في هذه الظروف الصعبة". أضاف أن المشكلة تكمن في عدم توافر مدرجات للإقلاع والهبوط في مطار أتاتورك عندما يتساقط الثلج، وإن هناك 172 رحلة ستقلع، و209 ستهبط فقط الأحد.

تعويض أرضي
وفي يوم اعتيادي تهبط وتقلع أكثر من 1500 طائرة في المطار. وأرسلت بلدية إسطنبول أكثر من 1300 عربة، و7000 موظف لإزالة الثلوج من الشوارع، في حين تم تشغيل خطوط قطار الأنفاق والترامواي على مدار الساعة للتعويض عن إغلاق الطرق.

ومع تراجع سرعة الريح وتحسن الرؤية، أعيد فتح مضيق البوسفور أمام حركة الملاحة، واستؤنف مرور العبارات. واستمتع سكان إسطنبول بالثلج، ولا سيما المصورين، الذين تمكنوا من التقاط صور نادرة للمآذن والقباب والمعالم الأثرية المغطاة بلحاف أبيض.

وقال المصور غير المحترف دوغاناي بلتجي، وهو يصور في حي السلطان أحمد التاريخي، "إنها أجمل مدينة على الأرض. ولكن الثلج زادها جمالًا".

التعليقات

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ "وطنا نيوز" بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
البريد الإلكتروني
التعليق